الرئيسية
إدارة الكاتبة والمستشارة الأسرية : أريج الطيب
مجلة نسائية تختص بحياة حواء ابتداء من تفاصيل مشاعرها كأنثى حالمة وانتهاء بسلوكياتها وشخصيتها كامرأة ناضجة ، كل مايخص حياتها الاجتماعية كفتاة ،كزوجة ، وكأم

قسم خاص بالإشتراك الشهري

للمشتركات في هذا القسم : لكل حواء تطمح في ان تحمل شخصية مختلفة ..متميزة..جذابة وتملك حضورا خاصا ! هنا ستحصلين على خلاصة تجارب وأبحاث خاصة بين يديك تخصك أنت..
دورات مركزة ومتخصصة في العلاقات الأسرية وتطوير الذات 
لطلب الإشتراك : كلمة راس

نجاح بلا حدود

برنامج (نحو حياة أفضل ) 4

  

     

    

موضوع اليوم هو : مهارات حل المشكلة واتخاذ القرار

هذا الموضوع يعتبر من أكثر المواضيع فائدة لأننا وبدون استثناءات نمر بمشاكل يومية تؤثر علينا ونتأثر بها .

سؤال مهم : هل وجود المشكلات أمر غير طبيعي ويستحق منا الإنكار والتساؤل ؟!

 

 

 

 

الإجابة : لا ، وجود المشكلات أمر طبيعي جدا ببساطة لأننا لسنا في الجنة لنعيش بنعيم دائم ، نعيش في الحياة ونعاصر تقلباتها ونحتك بشخصيات لاتشبهنا يوميا فمن غير الطبيعي ألا نتصادم وألا نختلف

هي والأبناء

كم من اسامة بيننا ؟!

 

 

في فترة أسبوع الاجازة قمت بحمد الله وتوفيقه باتمام برنامج "بناء" الأول للأطفال وكان الملتقى جميل وممتع رغم صعوبة المرحلة حيث كان الأطفال المشاركين من عمر الخامسة وحتى التاسعه تقريبا

وما استغربته جدا ولم أتوقعه هو الحزن الذي يعيشه بعض الأطفال بسبب انفصال والديهم وربما اقوى النماذج على ذلك كان الطفل أسامة

 

طفل في الخامسة من عمره فقط ولكنه "ماشاء الله" جميل وذكي ولماح لأبعد الحدود

من بريدي

زوجي كثير السهر ماذا أفعل؟!

 

زوجي رجل طيب ويحبني ويحب أبنائه ولكنه كثير السهر وبالذات في الويك اند وكل مشاكلنا تدور حول هذه النقطة فمالحل؟!


أعجتني صاحبة الرسالة في ذكرها لايجابيات زوجها في البداية ثم السلبية التي تراها ، جميل أن ننظر للأمور من هذا الجانب

 

عزيزتي الزوجة المحبة :)

الرجل بطبيعته "حركي" يحب العمل والاختلاط بالاخرين وتكوين علاقات

هي والحياة

هيلين كيلر **قصة مُلهمة

 

 

 

 

(هيلين كيلر )  هي امرأة قصتها تلخص معنى أن يبدا أحدهم من اللاشيء ويصل إلى كل شيء !

 

كانت ابنة لرجل صحفي وعندما بلغت الثانية من عمرها أصيبت بمرض (الحمى القرمزية ) فأفقدها هذا المرض بصرها وسمعها وقدرتها على الكلام

أي أنها أصبحت بعده (عمياء  وصماء) تخيلي أن تفقد فتاة في عمرها قدرتها على أي طريقة تصلها بالعالم الخارجي .

وهذا بالضبط هو سبب اختياري لقصتها لأنها في هذه المرحلة تحديدا هي في اللاشيء ولا أبالغ إن قلت بأنها تحت الصفر أيضا ..

 

ولكنها لاحقا أصبحت

أديبة ومحاضرة وناشطة أمريكية معروفة ، ألفت 27 كتابا وألهمت كثير من الناس ليحق

  • التسجيل

مجلة حياتها

والدة زوجي هي "أكبر مشاكلي معه"

 

  

 

اكثر الاستشارات الزوجية التي تصل يكون أهم أسبابها والدة الزوج

 

والدة زوجي تكرهني وتتعمد الاساءة الي أمام الناس ..

والدة زوجي تتقصد اهانتي أمام زوجي وأبنائي ..

والدة زوجي تتصيد أخطائي وتنقلها لزوجي بصورة أكبر مماهي عليه..

والدة زوجي تغار مني ...

 

 

وغيرها من المواقف التي تواجهنا كزوجات مع أمهات أزواجنا ، ولابد أن تمر كل زوجة بهذه الأمور ربما بعضها وربما أشد منها

 

والواقع هنا أن  مشاعر الأم شبه طبيعية فهذا هو صغيرها الذي عاشت تربيه وتسهر على راحته ...

صغيرها الذي عشقت أخطائه وزلاته والدة وصغيرها الذي لم يكن يرى امرأة مثلها في حياته وكانت هي المحور الذي يدور حوله زمنا طويلا

كبر فجأة وأصبحت زوجته هي محور حياته بل وبعد أن يصبح أبا تتغير حياته كليا لتصبح تلك الأم جزء من حياته فقط

 

ولهذه المشكلة في الغالب وجهان:

 

الأول : أن يكون الزوج على وعي تام بمشاعر والدته وأن يقدر موقفها ويحاول أن يوازن بين والدته وزوجته ويوفق بينهما بقدر المستطاع وفي هذه الحالة لا تؤثر مشاكسات الأم على الزوج مهما فعلت ، وهنا طالما أن الزوج لايلتفت لما يقال وعلاقته بزوجته ممتازة فلا داعي لأن نجعل والدة الزوج مشكلة بقدر مايجب أن نحولها بذكاء لفرصة !!

فرصة لتقتربي من زوجك أكثر فهو يحبك ويقدرك وفي ذات الوقت يحب أمه ولن يسمح بأن تمسيها بسوء حاولي أن تقتربي منها كابنة

تقبلي أخطائها كما تتقبلينها من والدتك أنتِ ! تقربي منها بهدايا وأحبيها

كثير من الزوجات كن يعانين من أمهات أزواجهم وبعد أن طبقوا قاعدة (أم زوجي هي أمي ) أصبحوا يلتمسون لها الأعذار بل ويشفقون عليها وباتت العلاقات بينهم طيبة

ملحوظة : احرصي على وصل والدة زوجك ولكن كوني خفيفة عليها ! غالبا كثرة الزيارات هي التي تسبب المشاكل اليومية لاباس بأن يذهب زوجك بمفرده أو مع أبنائك في عرض الأسبوع وتبقى زيارتك نهاية الأسبوع مثلا ..

 

انتبهي ففي هذه الحالة عزيزتي الزوجة : زوجك رجل عاقل ولا يخلط بين الأمور فلا تخسريه وركزي على علاقتك به هو فقط واتركي ماتقوم به والدته واكتفي بأن تعامليها بالحسنى وتخفين لها كل الود بداخلك ولاتجعلي منها قضيتك زوجك هو الأهم .

 

الحالة الثانية : عندما يستمع الزوج لوالدته ويبدأ بخلق مشكلة أكبر حيث يبدأ باهانة الزوجة أمام والدته والاستنقاص منها أمام أبنائها أحيانا

هنا تصبح مشكلتك مع زوجك وهنا أستطيع أن أقول أن هناك مشكلة فعلا, والحل أن تكون هناك جلسات مصارحة لطيفة بينك وبين زوجك تخبرينه فيها بأنك تكنين لوالدته الحب بشرط أن تكوني صادقة وتخبريه بأن مداخلاته هي التي تفسد العلاقة بينكما وبأنك تعتبرينها والدتك وبأنك قادرة على حل اشكالياتها معك بهدوء بدون أن يتدخل

 

أخبريه بأن والدته هي والدتك وأن مالايرضاه عليها لاترضينه أنت ..

انتبهي : في هذه الحالة غالبا الشكوى من والدة الزوج للزوج تزيد الأمور سوءا وتؤكد للزوج أنك تخفين لها الكره وبالتالي فلن يتقبل منك أي يتصرف مهما كان

 

حاولي أن :

تكسبين ودها دائما بأن تبادري بالاتصال بها والاطمئنان عليها

همشي من بعض مواقفها التي لاتسرك ولاتركزي عليها

كوني لها ابنة تكن لك أما

ابعدي زوجك عن الصورة تماما لأن وجوده يجعل المشكلة مشكلتان

اجعلي أبنائك يتوددون لها بالهدايا والاهتمام

 

في النهاية هي والدته ورضاها مهم لسعادته وفلاحه والأهم من ذلك أنك أنت كذلك (أم) وغدا ستكونين في موقفها وسيغادرك صغيرك لامرأة أخرى ..

اضاءة :

على الرغم من كون مشكلة أم الزوج عادية بل وطبيعية بين أكثر الأزواج إلا أنها من أكثر مسببات الطلاق غالبا لهذا كوني حذرة وأكثر ذكاء واستيعابا للموقف.

 

التعليقات

0 #2 Collette 2017-07-13 07:57
This is truly useful, thanks.

my web-site; Selena: http://avg-watch.org/2015/12/21/need-use-skype-call-recorder-windows
0 #1 Melisa 2017-07-10 02:04
Skype has opened its online-centered customer beta for the entire world, soon after establishing it extensively within the United states and You.K.

previous this 30 days. Skype for Website also now works with Chromebook and Linux
for instant online messaging interaction (no voice and video
however, those require a connect-in installment).

The increase from the beta contributes help for an extended set of dialects to assist reinforce that
worldwide functionality

Here is my web page :: Sunny: http://www.t.com

Comments are now closed for this entry

فيسبوك

انضمي لقائمة مميزة وتمتعي بالجديد

زائرات حياتها

عدد الزيارات
2612396
Closeساعدنا بالنشر على المواقع الإجتماعية
شكرا على تشجيعك لنا ونتمنى لكم اسعد الأوقات
Share or wait 30 seconds.
Joomla extensions by ZooTemplate.com