نجاح بلا حدود
إدارة الكاتبة والمستشارة الأسرية : أريج الطيب
مجلة نسائية تختص بحياة حواء ابتداء من تفاصيل مشاعرها كأنثى حالمة وانتهاء بسلوكياتها وشخصيتها كامرأة ناضجة ، كل مايخص حياتها الاجتماعية كفتاة ،كزوجة ، وكأم

قسم خاص بالإشتراك الشهري

للمشتركات في هذا القسم : لكل حواء تطمح في ان تحمل شخصية مختلفة ..متميزة..جذابة وتملك حضورا خاصا ! هنا ستحصلين على خلاصة تجارب وأبحاث خاصة بين يديك تخصك أنت..
دورات مركزة ومتخصصة في العلاقات الأسرية وتطوير الذات 
لطلب الإشتراك : كلمة راس

  • التسجيل

سلسلة -أكون أولا أكون- (1)

 

 

سأبدأ بكتابة سلسلة بعنوان "أكون أو لاأكون" مكونة من 3 أجزاء وتهدف هذه السلسة إلى مساعدة اي شخص يرغب جديا بأن ( يكون ) .

 

ستكون هذه الأجزاء متاحة للمشاهدة في مجلتي (حياتها) باستثناء الجزء الأول ولا يتطلب ذلك سوى الاشتراك باسمك وبريدك مجانا من هذا الرابط ليصلك جديد المواضيع بريديا

 

اشترك من ايقونة التسجيل على الرابط

http://hyataha.com/

 

الجزء (1)  مشكلتنا مع قانون الجذب :

مشكلتنا أننا لليوم لم ندرك أن الابتعاد يورث القرب وهذه قاعدة  للتعامل مع كل شيء " الأشخاص / الأهداف / الأمنيات..الخ

كيف ابتعد عنه ويقترب مني ؟!

كلنا نقرأ ونسمع عن قانون الجذب وماهية طريقة عمله معنا وكلنا نمارس الجذب سواء بوعي منا أو بدون وعي أحيانا ..

 

 

وعلى سبيل المثال غالبا ما يحدث هذا السيناريوا :

نتذكر شخص فقدناه من فترة "نفكر فيه "  ثم نشعر بالشوق تجاهه فــ  نبدأ بتخيل شكله وصوته وحضوره وبعد فترة ليست بالطويلة ( نراهـ) !

ببساطة  أهم قاعدة في قانون الجذب هي " ماتركز عليه تحصل عليه " ، وببساطة أكثر هو ماقاله الله سبحانه وتعالى

"أنا عند ظن عبدي بي "

 

فكر الآن بتمعن : هل ماسبق من مواقف وأحداث مرت بك كنت تظن وقوعها ؟! الاجابة : نعم  فلاشيء يأتي من تلقاء نفسه كل شيء يسير في هذا الكون بنظام دقيق ومحكم ..

تتوقع حدوث الأسوء تتوقع أن يكون يومك سيئا تتوقع أن مكروها سيحدث اليوم !! ماتفكر فيه تحصل عليه .

 

ولكن بعض الأشخاص يطبق قانون الجذب كما هو بدون أية نتائج ، يحدد أهدافه ويركز عليها ويمارس أحيانا تمارين للجذب بانتظام وكل ماسبق بلا جدوى  مالسبب ؟!

 

السبب هو أننا أحيانا نركز على أهدافنا لدرجة أننا نتعلق بها جدا ونرتبط ارتباطا قويا بضرورة تحقيقها حالا وهذا في الحقيقة لايسمح للجذب بأن يعمل بشكل صحيح ..

 

وكيف يعمل الجذب بشكل صحيح ؟!

دائما اترك مسافة بينك وبين هدفك تسمح لترددات الجذب أن تعمل بمعنى آخر فكر في هدفك ولكن لاترتبط به فقط انشغل باشياء أخرى مهمة ، لاتنتظره ، الانتظار يولد انتظار آخر .

الجذب هو في الأساس ترددات  نصدرها باتجاه أهدافنا مشحونة  بمشاعر جميلة  تنطلق لتبحث عن ظروف مشابهة لها في العالم الخارج لتجذبها الينا ..

نفكر في إنجاح مشروع  معين ونركز عليه ونتخيل نجاح المشروع  فتنطلق ترددات الجذب بحثا عن فرص وأشخاص يساهمون في تحقيق هدفنا

 

# تخيل

أن مسمارا وضع على مسافة بسيطة من  مغناطيس مالذي سيحدث ؟! الطبيعي أن ينجذب المسمار الى المغناطيس ويلتصق به ، ولكن بعد التصاقه به هل سيستمر المغناطيس بممارسة الجذب للمسمار ؟!

 

# فكرة

هذه هي الفكرة ببساطة لابد من وجود مسافة قريبة ومناسبة  تسمح بحدوث الجذب ..

 

الجزء الثاني سيكون عن "الحلم" عندما تحلم بشيء ما فأنت تمنحه فرصة الولادة في حياتك لهذا انتقي أحلامك بعناية ..كيف؟! تابعوا مقالي يوم الخميس في سلسلة "أكون أو لا أكون"

أرحب بأي استفسار أو مشاركة واسعد بالمتابعه

 

 

 

أريج الطيب

باحثة ومدربة

حاليا استقبل الاستشارات على هذا الايميل مجانا

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

التعليقات

+1 #3 محمد عبدالله 2014-03-03 23:05
اتمنى لك التوفيق وطرح كل مفيد
+1 #2 ام جنى 2014-03-03 17:10
معلومات قيمة بارك الله فيكي
وبإنتظار جديدك
+1 #1 ايات محمد 2014-03-03 10:37
مشكورة اروجه ويعطيك العافيه على اطروحاتك لﻻكثر من رائعه
صراحه كنت اجهل الفرق والكيفيه الصحيحه شكرا على التوضيح
شكرا جزيﻻ

Comments are now closed for this entry

Closeساعدنا بالنشر على المواقع الإجتماعية
شكرا على تشجيعك لنا ونتمنى لكم اسعد الأوقات
Share or wait 30 seconds.
Joomla extensions by ZooTemplate.com